الرئيسية

أنت هنا

نظرة عامة

Share with :


محتوى المشروع:

يهدف مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر إلى دعم مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان) لتربط بقوة مع الشركات، بهدف بناء موارد برمجيات مفتوحة المصدر على نطاق واسع، والمعرفة، والخبرة من خلال شبكة من مجتمعات البرمجيات مفتوحة المصدر. الجوانب الرئيسية للمشروع هي:
 
1- معالي المؤسسات التي تعزز الشراكة مع المؤسسات؛
2- الجامعات ذات التعليم التكنولوجي المتجدد باستخدام برمجيات المصدر المفتوح وتعزيز التميز لأعضاء هيئة التدريس والطلاب؛
3- المجتمع المتاح بتزايد لمصادر تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات بأسعار معقولة أصبحت متوفرة من خلال مراكز التكنولوجيا التي انشئت في برمجيات مفتوحة المصدر؛
4- نماذج الشراكة على أساس حدائق التكنولوجيا المتقدمة للمصادر المفتوحة في العموم، وفي سياق معين من البلدان الشريكة؛ و
5- المتطلبات الثقافية والمحلية لتطبيقات البرمجيات مفتوحة المصدر ذات صلة.

يتكون المشروع من المراحل الرئيسية التالية:

1- تقييم المتطلبات التقنية ومعايير روابط الصناعة وتكنولوجيات البرمجيات مفتوحة المصدر في مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان).
2- اكتساب المعرفة والخبرة من خلال التعاون مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي لتطوير الشراكات وموارد البرمجيات مفتوحة المصدروبناء قدرات البرمجيات مفتوحة المصدربين أعضاء هيئة التدريس والمجتمعات الطلابية،
3- إنشاء مراكز للتميز في مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان) كشركاء في التغيير نحو استخدام برمجيات المصدر المفتوح وتوفير خدمات الدعم ومصادر التعلم عن طريق الانترنت،
4- بناء مجتمعات قادرة على البقاء من الناحية العملية لتعزيز استخدام المصادر المفتوحة وكذلك تطوير المهارات الريادية  وتحفيز واحتضان شركات الأعمال الناشئة
5- تطوير الشراكة مع المؤسسات لتعزيز الروابط بين الجامعات والصناعة وبناء مجمعات التكنولوجيا لزيادة الابتكار في البرمجيات مفتوحة المصدر،
6- خلق وعي بالبرمجيات مفتوحة المصدر في القطاعات الرئيسية: الحكومة، والتعليم، والسياحة، والزراعة، ومؤسسات المجتمع الريفي والمدني.
 
 

سيتم تعزيز تعليم وتعلم البرمجيات مفتوحة المصدربالعديد من الطرق المختلفة:

  • مراجعة المقررات الأساسية لاستيعاب مبادئ البرمجيات مفتوحة المصدر، والأدوات، والمنتجات. وتشمل هذه الدورات نظام التشغيل، البرمجة، هندسة البرمجيات، تصميم البرمجيات، والشبكات، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، وغيرها.
  • تهيئ وتحديد مكان المنتجات مفتوحة المصدرالمستخدمة على نطاق واسع لتوفير بدائل رخيصة لتلك التي تستخدم على نطاق واسع مثل: الحزم المكتبية، ونظام التشغيل، والتطبيقات الأخرى. سيتم توفير المنتجات محليا مع الوثائق المفيدة لأعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلاب للتعليم. سيتم تقديم شهادات البرمجيات مفتوحة المصدر مشابهة لشهادات تأهيل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لقياس المهارات المكتسبة والكفاءات.
  • تطوير برنامج الدبلوم المهني مع التركيز على أدوات ومنتجات البرمجيات مفتوحة المصدرالتي تستهدف الموظفين الفنيين في المنظمات والمؤسسات والهيئات العامة.

خلال المشروع، سوف تشارك مختلف الجهات المعنية:

  • أعضاء هيئة التدريس والمهندسين يبنون خبرات البرمجيات مفتوحة المصدر  ومستودعات المعرفة / المعلومات. وهذا سيمثل النواة لمراكز البرمجيات مفتوحة المصدر المستدامة للتميز.
  • الطلاب  يبنون خبرات البرمجيات مفتوحة المصدر خلال دراستهم المناهج المنقحة للبرمجيات مفتوحة المصدر ومن خلال المشاركة في أنشطة البرمجيات مفتوحة المصدر في مراكز التكنولوجيا والمشاريع الكبيرة
  • سيقوم الطلاب باستخدام المنتجات مفتوحة المصدر للتوثيق والعرض خلال دراستهم وكأمثلة في هندسة البرمجيات والتصميم والهندسة المعمارية وغيرها من الدورات الهندسية ذات الصلة
  • سيتم ربط الشركات بالجامعات للتعاون المشترك في تطوير مفاهيم وعمليات مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر
  • سوف تقوم أكاديمية الاتحاد الأوروبي وشركاء المشاريع بالمساعدة في تطوير مصادر البرمجيات مفتوحة المصدر، وبناء القدرات في البرمجيات مفتوحة المصدر، وتسهيل نقل المعرفة / التكنولوجيا لمؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان)

إدراج منتجات البرمجيات مفتوحة المصدر في التعليم والتعلم سيتيح وجود نماذج تعليمية جديدة:

  • دراسة وتعزيز المشاريع القائمة من متوسطة إلى كبيرة الحجم يتيح التطبيق الواقعي لمنهجية المشروع
  • نتائج التعليم التي يصعب فهمها إذا كان الطلاب دائما يبنون المشاريع من الصفر ممكن أن تكون واقعية أكثر ومدرجة بصورة طبيعية  في المناهج الدراسية، على سبيل المثال فهم البرمجة، قراءة البرمجة، وأساليب البرمجة، والوثائق.
  • المحتوى التفاعلي وتسلسل التعليم الإلكتروني ممكن أن يقدم و يصبح متوفرا في جهد مشترك على نطاق أوسع، وبالتالي يمكن توسيع عدد من الأساليب التعليمية المختلفة في مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان).
على قدر من المساواة، البرمجيات مفتوحة المصدر تسمح بتتبع الجوانب المختلفة ذات الصلة بتعريف وأهداف المصدر المفتوح في التعليم، بما في ذلك نماذج أعمال مختلفة، تقسيم رقمي، وحقوق الطبع والنشر والملكية الفكرية وقرصنة البرمجيات، وإدراج مجتمع المعلومات أو إقصاؤه. فإن مصادر التعليم في الدول الشريكة (الأردن ولبنان) مؤسسة في تكنولوجيات البرمجيات مفتوحة المصدر. تنوع مجالات الخبرة المطورة في الدول الشريكة (الأردن ولبنان) في البرمجيات مفتوحة المصدر ستخلق إطار للتحديث والمراجعات. بعض أنشطة المشروع ترتكز على تطوير المواد لخلق اتجاه جديد في التعليم والتعلم في مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان). أعضاء ائتلاف مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر ملتزمون تماما بمفهوم المشروع.
 
المشروع لم يرتكز على تنفيذ البرمجيات مفتوحة المصدر، بل على تطوير الشراكة مع الشركات لتسهيل الوصول إلى فتح منتجات البرمجيات مفتوحة المصدر، وجمع وتوثيق المعرفة والخبرات، والتكيف مع مجموعة متنوعة من تطبيقات البرمجيات للمتطلبات الإقليمية. المؤسسات المشاركة في الدول الشريكة (الأردن ولبنان) سوف تتعاون في بناء ومشاركة التميز في البرمجيات مفتوحة المصدر. مؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان) سوف تنشئ  مراكز المعرفة في البرمجيات مفتوحة المصدر لبناء المجتمعات في الاتجاهات التكنولوجية الناشئة.
 
هذه المراكز تنسق جهودها الإنمائية والتخصصية. كل مركز يبني كفاءات محددة لمنطقة محددة جيدا ويجعل معرفتها متاحة. للقيام بذلك، يتم بناء الخدمات المشتركة لتوفير خدمات الدعم، والمحتوى، وكذلك الوصول إلى المعرفة ومخازن المعلومات في البرمجسات مفتوحة المصدر.
 

المراكز المحلية للتميز تبني مجتمعات حرة محلية ومفتوحة المصدر وتكون هي المسؤولة عن توفير المصادر وخدمات الدعم. المجتمعات تنظم بانتظام ورش عمل للمشاركين المحليين لتبادل المنتجات والأفكار والمعرفة. المراكز المحلية سوف تلعب دورا رئيسيا في تعزيز مفهوم البرمجيات مفتوحة المصدر باعتبارها حلا ممكنا بديلا للبرمجيات المحتكرة. وسوف يستند هيكل المراكز على أجهزة حوسبة قوية، تشغيل برنامج دمج  البوابة، ومخزن المعرفة / المعلومات، ونوع من المعرفة عن تقنيات و مصطلحات البرمجيات مفتوحة المصدر. ستضم جميع المراكز  كبنية تحتية واحدة و قوية  إستضافة مختلف  تطبيقات ومنتجات ومشاريع تنمية برمجيات المصدر المفتوح. وسوف تكون البنية التحتية متاحة لمجتمعات التعليم لمزيد من التعاون. لخطط المستقبل، سيتم ربط البنية التحتية مع أكبربنية تحتية إلكترونية عربية  ومجتمعات البرمجيات مفتوحة المصدر الأخرى.
 
على هذا الأساس، الشرط الأساسي التقني للمراكز يتطلب بناء بنية التحتية قوية للحوسبة. في كل مركز، يجب تثبيت مجموعة من الخوادم. على النحو المبين في هذا الاقتراح، سوف يكون لكل مركز 12  خادم شفرة , ثماني النواة مع ذاكرة   64G وسعة تخزين كبيرة ، تكون كشبكة تخزين، مع شريط  تحميل أوتوماتيكي من نظام النسخ الاحتياطي، ومعدات الشبكات التكميلية للاتصال. هناك حاجة إلى هذا الإعداد لنجاح المشروع وتقوم على حاجة ملموسة لبنية تحتية قوية للحوسبة على أن تدار محليا و بطريقة غير مركزية. سوف يكون الإعداد نواة للبرمجيات مفتوحة المصدرلنظام الحوسبة السحابية مدفوعة لأعضاء هيئة التدريس والطلاب والمجتمعات المحلية.

الخبرات ومصادر التعلم و دورات البرمجيات مفتوحة المصدر والمعرفة والمعلومات، سوف تنشر وسيتم إتاحتها للجامعات والمجتمعات الأخرى. يتم ذلك بطرق عديدة ومختلفة:

  • سيتم ربط مراكز تكنولوجيا البرمجيات مفتوحة المصدر من خلال شبكة R & E الوطنية الموجودة في بلدان الدول الشريكة (الأردن ولبنان)، التي ترتبط بجميع الجامعات في الدول الشريكة (الأردن ولبنان) وأوروبا.
  • سيتم نشر الأدوات التعليمية والمناهج ومحتوى الدورة البرمجيات مفتوحة المصدر على www.osscom.org
  • سيتم توفير خدمات الدعم والأدوات والمنتجات المتاحة للاستخدام العام
  • أعضاء هيئة التدريس والمجتمعات توفر الموارد على الانترنت لتعلم على مدى الحياة للمجتمعات ككل
  • المناهج التقنية فضلا عن أهداف التعلم، والمقترحات أصبحت متاحة

مراكز برمجيات مفتوحة المصدر للتميز تنقل بالتساوي معرفتهم للمجتمع ككل من خلال:

  • توفير استشارات البرمجيات مفتوحة المصدر وخدمات الدعم للمؤسسات وكذلك الشركات
  • المشاركة في تنمية موارد البرمجيات مفتوحة المصدر لتعليم طويل الحياة وبالتالي نقل المعرفة إلى عامة الناس

وتشمل أنشطة المشروع عدة زيارات للتنسيق وانشاء البنية التحتية، وجمع المعلومات والمعارف، وتبادل الموظفين، وتطوير مواد البرمجيات مفتوحة المصدر، بناء المجتمعات، وورش العمل، والحلقات الدراسية، وجهود الابتكار من أجل المزيد من الرياديين في البرمجيات مفتوحة المصدر في منطقة الدول الشريكة (الأردن ولبنان). وسيتم اختيار الطلاب المشاركين في بعض أنشطة المشروع على أساس اهتماماتهم، و وعاطفتهم، و حماسهم حول تقنيات البرمجيات مفتوحة المصدر، بالإضافة إلى إنجازاتهم ومؤهلاتهم الأكاديمية. وستركز عملية رصد ومراقبة الجودة على المخرجات المقصودة وسوف يستند على سلسلة من الأنشطة المعيارية طوال مدة المشروع. سيكون هنالك تقييمات بعد الأنشطة مباشرة وسوف تستخدم مجموعات التركيز واستبيانات التقييم لتقييم جودة التجربة والتدريب، ومخرجات التعلم فيها، وإعادة بناء التعليم والتأثير التأسيسي. وسوف يتم تنظيم مشاركات النظراء بالمحتوى. وسيقوم أعضاء  مجتمع برمجيات المصدر المفتوح برصد التقدم المحرز في أنشطة المشروع من خلال نظام التقرير الذي سيتم تثبيته. وسيتم نشر تقارير التطور وملخص داخليا وسيتم تعميمها بين أعضاء. سيكون هناك استعراض الميزانية نصف السنوية وتدقيق الحسابات السنوية. ستقدم توصيات لتعديلات وتحسينات بشكل منتظم لضمان التقدم والنجاح للمشروع. التفتيش في المواقع والمراقبة، وتقارير دورية لضمان مراقبة الجودة. آراء المشاركين هي آلية ردود أفعال هامة وأدوات فعالة في عملية التقييم وتطوير مجتمع برمجيات المصدر المفتوح

سيتم مراقبة مستوى جودة المشروع أثناء عمل المشروع. سوف يتم تقدير النوعية  في تنفيذ كل مرحلة وسيتم تقييم قيمة الكمية. بعد عمر المشروع، طلاب الدراسات العليا والبحوث والتعاون الصناعي والمتلقين في المجتمع المحلي سوف يقومون بتقييم النتائج الرئيسية للمشروع من خلال إجراء مراقبة مستمرة لمتابعة التقدم وجودة هذه المخرجات.

أهداف ونتائج المشروع هي ذات أهمية حيوية للمجتمعات والشركات والمؤسسات. ومن المتوقع أن تتماشى مع الخطط الاستراتيجية للوزارات نحو روابط أقوى بين الجامعات والمؤسسات وزيادة فرص الحصول على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وموارد برمجيات مفتوحة المصدر . إنشاء مجتمعات تستخدم برمجيات مفتوحة المصدر تساعد ليس فقط في التغلب على حواجز الوصول، ولكن أيضا في تقديم الحلول التكنولوجية في متناول اليد. وبالتالي،  أنشطة ونتائج مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر لن تقتصر على المؤسسات المشاركة، وإنما توزع على مؤسسات ومجتمعات الدول الشريكة (الأردن ولبنان) ككل. وسيتم توسيع نطاق تطبيقات وخدمات برمجيات مفتوحة المصدر لتشمل المهنيين والمهندسين، وموظفي المؤسسات الحكومية. وسيتم نشر خدمات دعم تكنولوجيا البرمجيات مفتوحة المصدر وتطوير المحتوى المحلي علنا ​​على البوابة الإلكترونية مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر. ونشر المعرفة والخبرات سيخلق المهنيين ورجال الأعمال الجدد المحتملين. وسوف يسمح أيضا لمزيد من التنوع الثقافي بين الاتحاد الأوروبي ومؤسسات الدول الشريكة (الأردن ولبنان). وسيتم نشر أوراق بيضاء على أساس منتظم التي نشير إلى القضايا المهمة في تقنيات المصدر المفتوح وخلق الوعي حول إمكانات برمجيات المصدر المفتوح.

تابعنا

ابقى على تواصل مع مجتمع البرمجيات مفتوحة المصدر وشارك ما تعلمته مع أصدقائك وزملائك